Skip to main content
photo-headers/blog.jpg
الرئيسية / مقالات / أسئلة وأجوبه عن زراعة الشعر

أسئلة وأجوبه عن زراعة الشعر

هل يمكن ممارسة الحياة الزوجية بعد عملية زراعة الشعر؟ 

الجواب القصير لهذا السؤال هو نعم. يمكنك ممارسة العلاقة الزوجية بعد 5 أيام من إجراء عملية زراعة الشعر وذلك لأنه يجب توظيف جميع المواد المغذية في مرحلة ما بعد العملية لشفاء المناطق في الرأس. بعد اليوم الخامس فإن البصيلات تكون قد استقرت وممارسة الحياة الزوجية لن تؤثر عليها وتسبب سقوطها. فقط تجنب اللمس المباشر، حك أو تخريش أو ضرب الشعر المزروع. ولكن قم بتنبيه شريكك لضرورة عدم لمس المنطقة المزروعة.

هل الفيناسترايد ضروري بعد زراعة الشعر؟

يعتبر الفيناسترايد دواء فموي يسبب إيقاف تساقط الشعر عند الرجال والنساء. على أية حال، بمجرد التوقف عن تناوله، تساقط الشعر سوف يستمر. تتضمن الآثار الجانبية للفيناسترايد فرصة أكبر للإصابة بسرطان البروستات، ضعف انتصاب وتناقص الشهوة الجنسية. ليس من الضروري الاستمرار في تناول الفيناسترايد بعد عملية زراعة الشعر، حيث أن الشعر المزروع لا يتأثر بهرمون الديهيدروتستوسترون الذي يسبب تساقط الشعر كون البصيلات المزروعة مأخوذة من المنطقة الخلفية للرأس والمقاومة لهذا الهرمون. على أية حال يمكنك مناقشة الطبيب حول ذلك في حال قام بوصف هذا الدواء لك بعد العملية.

هل تعتبر زراعة الشعر بطريقة الاقتطاف حلاً للرجال من أصل أفريقي؟

 تعتبر طريقة اقتطاف البصيلات ممكنة في حالة الشعر الأفريقي. قد يكون للبصيلات اتجاه مختلف قليلاً تحت الجلد، ولكن إجراء عملية زراعة الشعر بطريقة الاقتطاف من قبل طبيب ماهر وخبير سوف يمكنه من استخراج هذه البصيلات من دون الحاجة للجوء لطريقة الشريحة. عادة فإن استخراج أول بضعة بصيلات سوف يعطي معلومات عن كيفية توضع البصيلات الباقية تحت الجلد. قد يضطر الطبيب إلى استخدام إبرة أكبر قليلا إذا كانت بصيلات متعرجة جداً، ومع ذلك مازال من الممكن الحصول على نتائج وزراعة جيدة جداً.

هل تعطي عملية زراعة الشعر نفس كثافة الشعر الطبيعي؟

قبل إجراء عملية زراعة الشعر يجب أن يتبادر لذهنك السؤال التالي: هل يمكنني استعادة كامل شعر الرأس من خلال عملية زراعة الشعر؟  في الحقيقة، لا يمكنك استعادة كامل شعر الرأس من خلال عملية زراعة الشعر. يجب أن تعرف أن عملية زراعة الشعر هي عبارة عن إعادة ترتيب لشعرك من مكان لآخر أي أنّ عملية زراعة الشعر تأخذ أساساً ما لديك وتقوم بإعادة ترتيبه. وبالتالي فأنت لا تكتسب شعراً جديداً. زرع الشعر يمكن أن يعطيك تحسناً تجميلياً ولكنه ليس "كامل". دعنا نقول إنه بإمكانك استعادة 35% من كثافة شعرك الأصلي في الجلسة الواحدة. بعد ذلك يمكنك الخضوع لعملية تكثيف في حال كانت المنطقة المانحة لديك تمتلك رصيداً كافياً من البصيلات. في الحقيقة هناك بعض الحدود لهذه العملية، على سبيل المثال: ما هو حجم المنطقة المانحة، وكم يبلغ رصيد المنطقة المانحة من البصيلات. عندما توضع البصيلات قريبة من بعضها الآخر جداً، نسمي تلك العملية ب (التكثيف).

إذا كان لديك صلع من الدرجة 6 حسب مقياس نوروود وكنت ترغب باستعادة نفس كثافة شعرك الأصلية والتي هي 200 شعرة / سم مربع، من أين سيأتي الشعر المزروع حينها؟ لديك فقط عدد محدود من البصيلات في المنطقة المانحة ويجب على الطبيب أن يقدر الحالة للحصول على أفضل نتيجة بعدد محدود من البصيلات المانحة التي تملكها. في حال لم يكن هناك استنساخ، فإن زراعة الشعر بعد غير محدود من البصيلات هو أمر مستحيل.في حال كنت تملك صلعا من الدرجة 3 على مقياس نوروود وترغب في الحصول على نفس كثافة المنطقة المانحة، يمكن حصول ذلك ولكن بعد عدة عمليات.

 بعد إجراء عملية زراعة الشعر بطريقة الاقتطاف، هل ستعود المنطقة المانحة للنمو مرة أخرى؟

في طريقة الاقتطاف، فإنه بمجرد انتزاع البصيلات من المنطقة المانحة فإنها تختفي من هذه المنطقة ولا تعود بالنمو مرة أخرى. بشكل عام، البصيلات المستخرجة لا تعاود النمو مرة أخرى. على أية حال فإذا كنت تملك كثافة جيدة في المنطقة المانحة فإنك لن تلاحظ أي فراغات في هذه المنطقة وخصوصاً في حال تمت عملية الاقتطاف بأيدي خبيرة.

 متى تظهر كثافة الشعر بعد عملية زراعة الشعر؟

بعد عملية زراعة الشعر فإن البصيلات المزروعة سوف تدخل في طور الراحة لمدة 2 – 5 شهر وسطياً. عندما يعاود الشعر الجديد بالنمو تكون طبيعته أرق ويزداد قطره خلال فترة 6 أشهر. يجب أن تتوقع نتائج كاملة في حلال سنة تقريباً.

هل تنتج كل البصيلات المزروعة في طريقة الاقتطاف شعراً؟

أو بطريقة أخرى، ما هو نسبة الطعوم المزروعة التي تبقى على قيد الحياة؟ 

تعتمد النسبة المئوية للبصيلات التي ستبقى على قيد الحياة على عدد من العوامل:

  • خبرة الطبيب الذي يجري العملية
  • خبرة الكادر الطبي الذي سوف يساهم في غرس البصيلات
  • درجة حرارة البصيلات عندما تكون خارج جسمك
  • رطوبة البصيلات عندما تكون خارج جسمك
  • المحلول الحاضن للبصيلات والتي ستحفظ فيه
  • كيف سيتم العناية بالبصيلات عندما تكون خارج جسمك
  • كم المدة التي ستقضيها البصيلات خارج جسمك

بشكل واضح فإن هناك العديد من العوامل التي تتداخل لتحديد نسبة بقاء البصيلات ولذلك فلا توجد زراعتا شعر متماثلتان وكذلك فلا يوجد طبيبين متماثلين. من الأفضل أن تتناقش مع طبيبك وتسأله عن كيفية الحصول على الحد الأكبر من البصيلات بحالة سليمة. عادة فإن الشعر يمر بدورة نمو، وبعد زراعة الشعر سوف يتابع دورة نموه. وبذلك فإنه اعتماداً على أين توقفت سوف تبدأ النمو بعد 3 أشهر وتستمر حتى الشهر 18 بعد العملية. 

وهذا يفترض أن جميع الخطوات الدقيقة من عملية زراعة الشعر يتم بشكل صحيح. في حال تم إجراء هذه الخطوات بيد طبيب خبير ومتمرس فمن المرجح أن يكون لديك معدل نمو مرتفع جداً. في حال كان إذا كان الطبيب غير متخصص أو في حال عدم إجراء الخطوات الجراحية بشكل صحيح يتسبب ذلك بانخفاض معدل البصيلات الحية. لذلك فمن المهم للغاية للبحث عن أفضل مركز لزراعة الشعر والذي يقدم لكم أفضل الخبرات من أطباء وكادر طبي.