Skip to main content
photo-headers/blog.jpg
الرئيسية / مقالات / طريقة الآيس غرافت في زراعة الشعر Ice grafts

طريقة الآيس غرافت في زراعة الشعر Ice grafts

هناك طرائق مختلفة لزراعة الشعر. كذلك فهناك أنواع مختلفة لمعالجة طعوم أو جريبات الشعر قبل زراعتها. تسمى أحد هذه الطرائق ب " آيس غرافت". لا تختلف هذه الطريقة عن طرائق الزراعة الأخرى، إنها تختلف فقط في كيفية معالجة البصيلات قبل نقلها. إنه اختلاف صغير لكنه أساسي جداً لأن النتيجة تكون ملحوظة بعد وقت قصير نسبياً. في البداية، يتم استخراج جريبات الشعر بطريقة الاقتطاف، وخلال هذه العملية يتم وضع هذه الطعوم في محلول محضّر وتحفظ في حرارة خاصة وباردة جداً. هذه المعالجة الأولية فعالة جداً لحماية هذه الجريبات والحفاظ على فعاليتها.

ما هي تقنية الآيس غرافت؟

يتم تحضير تقنية الأيس غرافت قبل البدء بالعملية حيث يتم تخزين بصيلات الشعر المقتطفة من المنطقة المانحة في محلول يعمل على زيادة حيويتها، وبعد ذلك يتم وضع أوعية حفظ البصيلات في مبرد لتبدأ عملية التبريد. تمتلك تقنية الآيس غرافت فعالية قوية بزيادة جودة البصيلات والأنسجة المحيطة بها بعد اقتطافها وترفع من نسبة ومدة بقاء البصيلات على قيد الحياة خارج الجسم.

ما هو محلول الآيس غرافت؟

محلول الأيس غرافت يستخدم في العديد من مجالات الطب التي تتطلب تدخلات ونقل الأنسجة أو الأعضاء في حين أن وظيفته المحافظة على حيوية الأنسجة والأعضاء طوال الوقت الذي تكون منفصلة فيه عن الجسم وحمايتها من التلف. وفي عمليات زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف توضع البصيلات في هذا المحلول قبل العملية لتلافي تلفها.

يعمل محلول الآيس غرافت على حماية البصيلات من الشوائب الحرة التي تهاجم الخلايا، وضبط درجة الحرارة المنخفضة.

يحتوي المحلول على نوعين قويين من مضادات الاكسدة وفيتامينات مما يجعله مثالي وإيجابي أثناء حفظ البصيلات وبذلك يساهم في حماية حيوية البصيلات المقتطفة.

تقنية الآيس غرافت خاصة جداً لكنها فعالة:

تعتبر تقنية الآيس غرافت أحد أهم أسباب نجاح عملية زراعة الشعر حيث أن الاحتفاظ ببصيلات الشعر حية وقادرة على النمو مرة أخرى بعد زراعتها هو النقطة الأهم في عملية زراعة الشعر.

ومن المعروف ان لكل عملية زراعة الشعر ظروفها وقد تطول العملية لمدة زمنية طويلة كما يمكن أن تكون درجات الحرارة عالية بحيث تؤثر على البصيلة، وفي حال تجاوزت هذه المدة عمر البصيلة التي يمكنها البقاء حية خارج الجسم - يقدر عمر البصيلة من 4-6 ساعات في الظروف العادية - فإن عملية زراعة الشعر ستفشل حتما.

بمساعدة تقنية الآيس غرافت فإن بنية جذور الشعر المزروعة تقوى وبالتالي يزداد عمرها. يتم حفظ البصيلات في محلول يحوي عوامل محفزة للنمو. كذلك فإن هذا المحلول غني بالبيوتين، والمواد الداعمة وبالتالي فهو يحافظ على حيوية بصيلات الشعر ويحفز أيضاً عملية النمو في الخلايا. تقاوم كل من درجة الحرارة المنخفضة، ومكونات المحلول، الجذور الحرة التي تؤذي البصيلات، وبذلك يتم حماية الطعوم بشكل أفضل. درجة الحرارة المنخفضة تلعب دوراً هاماً جداً في هذه العملية، وهذا هو السبب في تسمية هذه الطريقة بل الآيس غرافت.

زراعة الطعوم المجمدة!:

الآن يتم إدخال الجريبات في مناطق الصلع، حيث تقوم بالتلاؤم بسرعة مع درجة حرارة الجسم والاستعداد للنمو. تمتلك درجة الحرارة المنخفضة تأثيراً مضاداً للالتهاب عند كل من درجات الحرارة، ودرجة حرارة الجسم. تملك طريقة الآيس غرافت أيضاً تأثيراً إيجابياً في الشفاء السريع وعلى نمو الجريبات المزروعة.

ما هي مميزات طريقة الآيس غرافت؟

من أهم ميزات هذه التقنية أنها تعطي أريحية للمريض عند القيام بعملية زراعة الشعر، حيث لا يكون الطبيب المعالج مضطرا لإنها العمل في زمن قياسي وبالتالي زيادة الضغط والإجهاد على المريض والكادر الطبي.

أما في حال استخدام تقنية أيس غرافت ستعطي زراعة الشعر نتائج أفضل نتيجة استبعاد عامل الوقت من العملية وبالتالي تفرغ الكادر الطبي وإتمام العمل براحة تامة.

ويضاف إلى ذلك ازدياد نسبة نجاح العملية بسبب الحفاظ على البصيلات سليمة و حية أثناء تواجدها خارج الجسم و بالتالي سوف تعطي عند عودة زراعتها في المنطقة المستهدفة شعراً جديداً.

نحن في مركز كلينيكانا زراعة الشعر في اسطنبول، تركيا نقوم بتطبيق طريقة الآيس غرافت لحفظ بصيلات الشعر التي تنتظر الزراعة مما يعطي نسبة نجاح عالية للعمليات التي تجرى لدينا وذلك لأن البصيلات تبقى حية وهي خارج الجسم وتعطي عند زراعتها من جديد شعراً طبيعياً.