Skip to main content
photo-headers/blog.jpg
الرئيسية / مقالات / الشيب المبكر. ما هو وما هي أسبابه؟

الشيب المبكر. ما هو وما هي أسبابه؟

عادةً ما يبدأ الشّيب عند العرق الأبيض في منتصف الثلاثينات، وعند الآسيويين في أواخر الثلاثينات، بينما يظهر عند الأمريكيين الأفارقة في منتصف الأربعينات، وبناءً على ذلك يكون الشّيب مُبكراً عندما يبدأ في العشرينات لدى البيض، وقبل سن الثلاثين لدى الأمريكيين الأفارقة.

عموماً تكون كمية الشيب كبيرةً جداً في عمر الخمسين عند 50% من الأشخاص، وكذلك يعاني الرجال من الشيب أكثر من النساء، كما أنّ الآسيويين والأفارقة لديهم شيب أقل من القوقازيين.

ما الذي يُحدّد لون الشعر؟ وما الذي يقود لحدوث الشيب؟

ينتج لون الشعر عن طريق خلايا تُعرف باسم الخلايا الصّباغية، التي تهاجر إلى بصلة الشعرة خلال تطور البُصيلات في الرحم، ويعتمد لون الشعر على وجود ونسبة مجموعتين من صباغ الميلانين: الأول هو (eumelanins) المسؤول عن الصباغين البني والأسود، والثاني (pheomelanins) المسؤول عن الصباغين الأحمر والأصفر، والاختلاف في نسبتهما يمكن أن ينتج عنه عددٌ كبيرٌ من الألوان، وغالباً ما يكون للأخوة لون شعر مُتشابه.

يُصبح الشعر رمادياً عندما تتوقف الخلايا المُنتجة للون عن إنتاج الصباغ، والشّيب، بحدّ ذاته، لا يعني أن لديك مشكلةً طبيةً إلّا في حالاتٍ نادرة. وخلافاُ للاعتقاد الشائع، لم يثبت وجود أيّ علاقة للضغوط، النظام الغذائي ونمط الحياة بالشيب مُطلقاً. ولم يعرف العلماء بالضبط سبب الشيب المُبكر، ولكن من المؤكّد أنّ الجينات تلعب دوراً كبيراً في ذلك، فالتوائم الحقيقية تشيب أيضاً في الوقت نفسه.

ما هي الحالات الطبية التي تسبب شيب الشعر؟

يمكن لبعض أمراض المناعة الذاتية مثل البهاق والثعلبة أن تُسبّب تلف الخلايا الصبغية وتنتج الشيب، مع ذلك هذه الحالات غير شائعة بشكلٍ كبيرٍ ولا تُفسّر إلا نسبةً ضئيلةً من الشيب، كذلك فإنّ نقص فيتامين B12 ومشاكل الغدة الدرقية أو النخامية يمكن أن تُسبّب الشيب المبكر ولكن في الحالة الأخيرة يمكن عكس الأعراض وعلاج المشكلة.

وبما أنّ للكالسيوم دوراً في إنتاج صباغ الميلانين، تمّت دراسة مستويات كُلٍّ من الكالسيوم وفيتامين D3 وعلاقتهما بالشيب، وخلصت النتائج إلى أنّ مستويات الكالسيوم وفيتامين D3 كانت أقل بكثير عند المرضى الذين يعانون من الشيب. سابقاً، اقترحت بعض الأبحاث وجود صلة بين الشيب المُبكر وانخفاض كثافة العظام، لكن نفت دراسة أُجريت في كاليفورنيا عام 2007 على عيّنةٍ شملت 1200 شخص من الرجال والنساء أيّ شيء من هذا القبيل، فمستوى كثافة العظم يرتبط بمستوى النشاط، الوزن والطول، ولا علاقة له بالشعر ولا بالسيطرة على لونه.

إخفاء الشيب:

هناك الكثير من الخيارات لإخفاء اللون الرمادي، وهي تشمل:

  • لون شبه دائم: يدوم عدّة أسابيع وهو خيار جيد للأشخاص الذين بدؤوا للتو برؤية الشعر الرمادي.
  • الميش (HighLight): يساعد على مزج اللون الرمادي مع لون الشعر منتجاً مظهراً مُتناسقاً ولطيفاً.
  • اللون الدائم: يُنصح به عندما يصل الشيب إلى 45-50% من الشعر.
  • إذا كنت لا تُريد صبغ الشعر لكنّك ترغب في إخفاء الشيب، يُمكنك استخدام مُنتج على شكل بخّاخ للشعر وهو يزول بسهولةٍ باستخدام الشامبو.