Skip to main content
Kocatepe Mahallesi Ofis Lamartine Lamartin Caddesi, 6 No:6 D:Kat 5, 34437 Beyoğlu, Turkey 2050€ - 2450€
الرئيسية / مقالات / هل من الممكن أن يقوم الشامبو الخاص بتساقط الشعر بالمحافظة على الشعر

هل من الممكن أن يقوم الشامبو الخاص بتساقط الشعر بالمحافظة على الشعر

shampoo to prevent hair loss

إن العثور على شامبو لتساقط الشعر هو ليس بأمر صعب هذه الأيام: يوجد العديد من الأنواع والماركات المختلفة، والتي تهدف جميعها إلى أن تكون الأفضل والأكثر فعلية لإيقاف تساقط الشعر: السؤال هو: هل هذه المنتجات تقوم فعلاً بالمحافظة على شعرك من التساقط؟ في حال كنت أعاني من مشاكل الثعلبة، هل هذا الشامبو المستخدم لتساقط الشعر قد يساعدني، أو هل هو الوقت اللازم للبحث عن تكلفة عمليات زراعة الشعر في تركيا؟ الحقيقة هي أنه كلما تقدمنا في العمر، فإن كثافة الشعر في الرأس سوف تنخفض، وهذا الأمر يثير اهتمام العديد من الأشخاص الذين لايشعرون بالراحة تجاه التغيير الذي يحدث لهم، حيث من الممكن أن يتولد لديهم مشاكل في احترام الذات والتوتر وعدم الراحة. لهذ السبب يقوم في بعض الأحيان العديد من الأشخاص الذين يعانون من مشاكل االثعلبة باستخدام شامبو من أجل إيقاف تساقط الشعر. لكن، هل يعملون بشكل جيد؟ تابع معنا هذا المقال لإكتشاف المزيد من المعلومات.

هل من الممكن أن يقوم الشامبو بحماية الشعر؟

أولاً، لنقوم بالتوضيح بأن تساقط الشعر هو ليس دائماً من أحد أعراض الثعلبة. من الطبيعي جداً أنه خلال أوقات معينة من السنة أن يتساقط الشعر – حيث من الممكن أن يتساقط تقريباً 100 شعرة يومياً أو من الممكن أكثر- لكن في حال استمر هذا التساقط لوقت أطول وبشكل أكثر كثافة عندها يجب القلق والذهاب إلى طبيب مختص من اجل تشخيص سبب هذا التساقط، والتي من الممكن أن تكون أكثر من واحدة.

إن معظم حالات الثعلبة تكون ناتجة عن مايسمى بالصلع الذكوري، والذي ينتج عن أسباب وراثية: ويجد أسباب إضافية مثل التغذية غير الجيدة، التوتر، الأمراض، حيث جميع هذه العوامل من الممكن أن تحفز أو تزيد من من وتيرة تساقط الشعر الناتج عن أسباب وراثية. إذاً، بمجرد أن نعلم ماهي الأسباب التي تؤدي إلى تساقط الشعر، عندها بإمكاننا السؤال: هل بإمكان الشامبو المضاد لتساقط الشعر أن يفعل شيئاً؟

للإجابة عن هذا الاستفسار، يوجد شيء ضرروي يجب أخذه بعين الاعتبار: وهو جذر بصيلة الشعر –الذي يعتبر مسؤول عن توليد شعر جديد- يوجد تحت فروة الرأس بمقدار 3 إلى 4 مم: على الرغم من ذلك، عندما نستخدم الشامبو ضد تساقط الشعر أو أي منتج آخر، فإنه لايصل إلى العمق: على العكس تماماً فإنه يقوم بالتأثير على البشرة وعلى الشعر الذي قد نمى ( خارج الجذر).

هذا يعني بأن هذه الأنواع من المنتجات – إما منتجات فقدان الشعر للرجال أو للنساء- فإنها لاتنفذ بشكل كافي إلى فروة الرأس من أجل التأثير على جذر بصيلة الشعر. في النهاية: لا يوجد شامبو بإمكانه إيقاف تساقط الشعر أو إعادة نمو الشعر: لكنه قد يكون مفيد جداً من أجل إبقاء فروة الرأس والشعر صحيين، نظيف وغير دهني. حقيقةً، عندما تحدث هذه الفترات التي يتم فيها تساقط الشعر بشكل أكبر، ننصح في هذه الحالة بغسل الشعر يومياً.

ماهو أفضل شامبو يمكن استخدامه لتساقط الشعر؟

حالما قمنا بتفسير الوظيفية الأساسية للشامبو من أجل منع تساقط الشعر – التي يكون استخدامها مفيداً في المراحل الأولى للثعلبة- يظهر سؤال ثاني: ماهو أفضل شامبو من أجل تساقط الشعر؟ إن إجراء عملية بحث سريعة على الانترنت سوف تظهر لنا العديد من الصفحات التي تصرح عن أفضل شامبو لتساقط الشعر والتابع لشركة معينة، وذلك بسبب أنها قد تكون داعمة وممولة لها... على الرغم من ذلك، إن نصحيتنا واضحة: لاتعير انتباه لاسم الشركة وإنما يجب الانتباه إلى مكونات هذا الشامبو.

إن الشامبو الجيد يجب أن يحتوي على العديد من المكونات من أجل تعقيم فروة الرأس والشعر: إلى جانب ذلك، في حال عدنا إلى استخدام شامبو ضد تساقط الشعر، يجب عند ذلك أن يحتوي على الفيتامينات المختلفة مثل فيتامين B3,B5,B6,B8. من المفيد أيضاً أن يتضمن معادن مثل الكالسيوم ويحتوي على آثار لعناصر مثل الزنك، بالإضافة إلى ابعض الأحماض الأمينية مثل سيستين، الذي يعتبر مكون أساسي للشعر ويساعد على تحسين صحة الجلد. يمكن أيضاً استخدام الوفيرا حيث يقوم بزيادة رطوبة فروة الرأس والدورة الدموية.

على العكس، يوجد العديد من المكونات التي يجب أن لاتتواجد في أي شامبو، سواءً كان الهدف منه إيقاف تساقط الشعر أو لا، وذلك بسبب أنهم ضارين جداً على الشعر ويجب تجنبها، من هذه المكونات سيليكون، بارابين – مثل مثيل بارابين أو بروبيل البارابين- والكبريتات. لانولين، والذي يقوم بزيادة الدهون على فروة الرأس. بشكل عام، كل ماكان الشامبو المستخدم لتساقط الشعر طبيعياً كان أفضل.

ماهي أفضل العلاجات المستخدمة من أجل إيقاف تساقط الشعر؟

في النهاية، عندما نواجه حالات تساقط شعر شديدة مع عدم القدرة على استرجاع هذا الشعر المتساقط، فإن أفضل شامبو ضد تساقط الشعر لايمكنه أن يفعل شيء. عند ذلك يصبح من الضروري اللجوء إلى استخدام العلاجات وبعض المنتجات القادرة على إبطاء تساقط الشعر والحفاظ على السعر الموجود. بإمكاننا اليوم التحدث بشكل أساسي عن ثلاث علاجات متوفرة:

مينوكسيديل

يتوفر هذا العلاج للنساء والرجال الذين يعانون من الصلع، حيث يعتبر المينوكسيديل موسعاً للأوعية الدموية للمساعدة على منع تساقط الشعر في المراحل الأولية – عندما ماتزال البصيلات جدية ولم تتعرض للتتدهور- حيث أن تزسيع الأوعية الدموية يؤدي إلى زيادة التروية الدموية، للسماح بوصول أكبر كمية ممكنة من المغذيات إلى الشعر.

بالرغم من ذلك، إن المشكلة الأساسية في استخدام المينوكسيديل هو فعاليته المحدودة: بالإضافة إلى ذلك، حالما يبدأ العلاج يجب أن نتابع استخدامه مدى الحياة، وذلك بسبب أن التوقف عن استخدامه يسرع خطورة فقدان جزء أو كامل الشعر.

فيناسترايد

يعتبر الفيناسترايد علاج يتم تناوله عن طريق الفم على شكل حبوب، حيث تملك فعالية حجب عمل أنزيم 5-ألفا ريدوكتاز، حيث يقوم هذا الأنزيم في حال تواجده مع التيستوسترون للتحول إلى مايسمى بال ديهدروتيستوسترون (DHT)، وهو عبارة عن جزيء يسبب تواجده تدمير للبصيلات عند الأشخاص الذين لديهم استعداد وراثي للصلع. لكن مثل حال المينوكسيديل، بمجرد البدء باسستخدامه، يجب أن يستمر تناوله مدى الحياة.

زراعة الشعر

بما أن جميع الأدوية المضادة لتساقط الشعر لا تسمح بنمو الشعر مرة ثانية، وبسبب فعاليتهم المحدودة المذكورة سابقاً، العديد من الأشخاص الذين يعانون من مشاكل الثعلبة، يلجأون للوصول إلى حل نهائي مثل زراعة الشعر. نملك في كلينيكانا فريق طبي خبير وذو خبرة عالية: بإمكانك الإطلاع على الآراء حول زراعة الشعر في تركيا التي تمت كتابتها من قبل مرضانا، ومعرفة لماذا نعتبر من أفضل العيادات. احصل على خدمة المعاينة المجانية! 

استشارة مجانية

يرجى تزويدنا بالمعلومات التالية وسنعاود الاتصال بكم

اتصل بنا الآن +90 (549) 3006068
اشترك في القائمة البريدية وابقى على اطلاع بكل جديد