Skip to main content
مقالات عن زراعة الشعر في كلينيكانا
الرئيسية / مقالات / هل يعتبر المينوكسيديل بديلاً عن عملية زراعة الشعر؟

هل يعتبر المينوكسيديل بديلاً عن عملية زراعة الشعر؟

ما هو المينوكسيديل؟

إن المينوكسيديل هو الدواء الوحيد الحاصل علي موافقة هيئة مراقبة الغذاء والدواء الأمريكية لعلاج تساقط الشعر، ويعد المينوكسيديل من أفضل المستحضرات المعروفة حالياً لعلاج تساقط الشعر وتكثيفه. يستخدم المينوكسيديل ليساعد على منع تساقط الشعر وتكثيفه كما يساعد في نمو الشعر في فروة الرأس مرةً أخرى، لا زالت الآلية الدقيقة التي يعمل بها الدواء غير واضحة تماماً. من المرجح أنه يقوم بتوسيع الأوعية الدموية في فروة الرأس والتي يتوقع أنها تحسن وظيفة بصيلات الشعر وتحفز نمو الشعر.

الجدير بالذكر أنّ تأثير المينوكسيديل على الشعر لا يكون دائماً، ولذلك يجب أن تستمر باستخدامه للحفاظ على إعادة نمو الشعر، وفي حال التوقف عن استخدامه يعود الشعر للتساقط بعد عدة أشهر.

ماهي الأشكال الصيدلانية المتوفرة للمينوكسيديل؟

  • يتوافر المينوكسيديل بشكل أقراص ولكن كخافض لضغط الدم بتركيزات 10-20-40 مجم.
  • يوجد بشكل رغوة موضعية للرجال بتركيز 5%.
  • يوجد بشكل محلول موضعي بتركيز 2% و5% مع ملاحظة أن تركيز5% لا يستخدم فى السيدات حيث أنه يمكن أن يسبب نمو شعر الوجه بشكل زائد.

ماذا يجب عليك أن تعلم قبل أن تستخدام المينوكسيديل؟

  • لا يُستخدم المينوكسيديل إذا كانت فروة الرأس حمراء اللون، متورمةً، متهيجةً أو مصابةً بأي نوع من العدوى، أو تعاني من حروق الشمس حيث يمكن أن يسبب ذلك امتصاص أكبر للدواء عبر الجلد مما يسبب آثاراً خطيرة.
  • يجب عليك استخدم المستحضر المخصص لجنسك، لا يجب على النساء استخدام مستحضرات المينوكسيديل التي صنعت خصيصاً للرجال.
  • لا يستخدم المينوكسيديل على أي جزء من الجسم غير فروة الرأس. قد يسبب وضع الدواء على مناطق أخرى غير فروة الرأس أضراراً خطيرة.
  • لا تستخدم مستحضرات موضعية أخرى على فروة الرأس أثناء العلاج بالمينوكسيديل، مالم يصرح الطبيب غير ذلك.

معلومات عن جرعات المينوكسيديل:

الجرعة الاعتيادية للبالغين لعلاج الصلع:

المحلول : يتم تطبيق 1 مل موضعياً على المناطق المستهدفة من فروة الرأس مرتين يومياً. لا يجب أن تتجاوز الجرعة اليومية 2 مل باليوم.

الرغوة: يتم تطبيق نصف غطاء العبوة موضعياً على المناطق المستهدفة من الفروة مرتين يومياً.

ماذا يحدث في حال نسيت الجرعة؟

قم بتطبيق الجرعة المفقودة حالما تتذكرها، في حال حان موعد الجرعة التالية قم بتجاوز المنسية. لا تقم باستعمال جرعة مضاعفة لتعوض الجرعة المنسية.

 

ماذا يحدث في حال أخذتُ جرعة زائدة؟

لا يُتوقع أن تكون الجرعة الزائدة من المينوكسيديل خطيرة. يجب مراجعة الطبيب فوراً في حال تم ابتلاع الدواء.

ماذا يجب عليّ أن أتجنب في حال استخدام المينوكسيديل؟

يجب تجنب دخول هذا الدواء فى العينين، الأنف أو الفم. إذا حدث ذلك قم بغسل المنطقة بالماء. تجنب استخدام مستحضرات جلدية أخرى في المناطق التي يتم تطبيق المينوكسيديل عليها ماعدا فى الحالات التي يصرح بها الطبيب.

كيف يجب أن أستخدم المينوكسيديل؟

  • يجب استخدام المينوكسيديل كما هو موصوف تماماً من قبل الطبيب أو كما هو موصوف على العبوة. لا تستخدم الدواء بكميات أقل أو أكثر أو لفترة أطول من المنصوح به.
  • عند استخدام جرعات أكبر من المنصوح به فإن ذلك لن يسرع نمو الشعر ويمكن أن يسبب آثار جانبية خطيرة. يأتي هذا الدواء مع تعليمات للمريض لاستخدام فعالٍ وآمن. قم باتباع هذه التوجيهات بحذر، اسأل طبيبك أو الصيدلاني إذا كان لديك أية اسئلة.
  • جفف شعرك وفروة رأسك قبل استعمال المينوكسيديل.
  • استخدم الكمية الموصى بها فقط على المناطق المستهدفة في فروة الرأس. عادةً ما يُستخدم المينوكسيديل مرتين باليوم صباحاً ومساءاً.
  • اغسل يديك بعد وضع المينوكسيديل على شعرك.
  • استخدم المينوكسيديل فقط على فروة الرأس، لا تقم باستخدامه على أي جزءٍ آخر من الجسم.
  • يحفظ المينوكسيديل في درجة حرارة الغرفة بعيداً عن الحرارة والرطوبة. حافظ على علبة الرغوة بعيداً عن مصدر الحرارة، كوضعه في السيارة في يوم حار حيث أن العبوة قد تنفجر في حال تعرضت للحرارة الكثيرة.

قد يستغرق الأمر 4 أشهر أو أكثر قبل أن تلاحظ نمو الشعر من جديد. يمكن أن يكون الشعر الجديد ناعماً، عديم اللون وبالكاد يمكن رؤيته. مع مزيد من العلاج، يجب أن يبدأ الشعر أن يأخذ نفس لون وسمك شعرك الأصلي.

تواصل مع طبيبك إذا كنت لا ترى أي نمو للشعر بعد 4 شهور من المعالجة.

ما هي الحالات التي لا ينصح باستخدام المينوكسيديل فيها؟

  • لا يُستخدم المينوكسيديل عند أي شخص أقل من 18 سنة بدون استشارة طبية.
  • أمراض القلب.
  • الحمل: صنّفت منظمة الغذاء والدواء المينوكسيديل ضمن الفئة سي. إنه من الغير المعروف فيما إذا كان المينوكسيديل سيؤذي الطفل غير المولود ولكن لا يستخدم هذا الدواء بدون نصيحة طبية إذا كنتِ حاملاً.
  • الرضاعة: يتم إفراز المينوكسيديل فى حليب الثدي وبالتالي قد يلحق ضرراً بالطفل. لا تستخدمي هذا الدواء بدون نصيحة طبية إذا كنت مرضعةً.
  • تساقط الشعر نتيجة أمراض أخرى أو نقص التغذية أو استعمال أدوية أخرى.

ما هي الآثار الجانبية للمينوكسيديل؟

بالإضافة لتأثيرات المينوكسيديل الموضعي المرغوبة على الشعر فإنه يمكن أن يسبب تأثيرات غير مرغوبة ويجب التنويه عليها لأخذ الاحتياط. تعتبر الآثار الجانبية الجهازية غير شائعة حيث أن كمية قليلة جداً من المينوكسيديل قد تمتص بعد التطبيق الموضعي ومع ذلك فقد تحدث أعراض جهازية نادرة جداً يجب التنويه لها أيضاً. يكون المينوكسيديل الموضعي جيد التحمل بالنسبة للمريض بشكلٍ عام. وبالتالى تكون آثار المينوكسيديل على الجلد هي الآثار الجانبية الوحيدة المسجلة.

الآثار الجلدية :

تعتبر أكثر الأعراض الجانبية شيوعاً من استخدام المينوكسيديل هى تهيج فروة الرأس والشعور بالحكة فى المناطق التى يتم استعمال العلاج عليها.عادةً مايزول هذا الشعور بعد 10 ل15 سوم من التوقف عن استعمال الدواء إذا استمر بعد ذلك يجب عليك استشارة الطبيب.

في حالات نادرة، قد يؤدي الاستخدام الموضعي للمينوكسيديل إلى الأكزيما، التهاب الجلد التهيجي، والتهاب الجلد التحسسي.

قد تشمل الأعراض الجانبية النادرة أيضاً:

  • بثور في مكان استعمال المينوكسيديل.
  • حرق في فروة الرأس.
  • التهاب أو ألم في بصيلات الشعر.
  • انتفاخ الوجه
  • فرط الحساسية :نادراً ما تم تسجيل تفاعلات تحسسية غير محددة نتيجة استخدام المينوكسيديل، التهاب الأنف التحسسي، تورم الوجه والحساسية الجلدية للمينوكسيديل الموضعي.

الجهاز الهضمي :

تمت ملاحظة إسهال، غثيان، وقئ أثناء العلاج بالمينوكسيديل الموضعي

الجهاز القلبي الوعائي :

نادراً ما تظهر الآثار الجانبية القلبية الوعائية كنتيجة لاستخدام المينوكسيديل الموضعي وتشمل هذه الأعراض الجانبية الوذمة، ألم الصدر، تغيرات ضغط الدم، الرجفان، وتغيرات في معدل النبض. بالرغم من أن مستويات الامتصاص الجهازي للمينوكسيديل الموضعي منخفضة، في دراسة على 35 رجل تم استخدام المينوكسيديل الموضعي 2% مرتين يومياً لمدة 6 أشهر، فقد ارتبط المينوكسيديل بتغيرات قلبية مثل زيادة ملحوظة في حجم نهاية انبساط البطين الأيسر، وكتلة البطين الأيسر

الأعراض الجانبية لاستخدام اللجرعات الكبيرة من المينوكسيديل والتي تمتص جهازياً (نادرة):

  • عدم وضوح الرؤية أو أية تغيرات في النظر.
  • ألم في الصدر.
  • دوار.
  • إغماء.
  • ضربات قلب سريعة أو غير طبيعية.
  • توهج.
  • صداع.
  • خدر أو وخز في اليدين، القدمين أو الوجه.
  • انتفاخ الوجه، اليدين، القدمين أو الأرجل السفلية.
  • سمنة سريعة.

الجهاز العصبي :

الصداع، الدوار، الإغماء، قد تمت ملاحظتها عند استخدام المينوكسيديل الموضعي.

ما هي الأدوية الأخرى التي تتداخل مع المينوكسيديل؟

ليس من الشائع أن تؤثر الأدوية الأخرى التي تتناولها فموياً أو حقناً على الاستعمال الموضعي للمينوكسيديل، لكن العديد من الأدوية قد تتداخل مع بعضها، يجب أن تخبر طبيبك عن كل الأدوية التي تستخدمها، بما فيها الوصفات والأدوية التي تؤخذ من دون وصفة، الفيتامينات والمنتجات العشبية.

هل يساعد المينوكسيديل في بدء نمو الشعر المزروع بعد عملية زراعة الشعر مباشرة؟

من المعلوم أن المينوكسيديل يمكن أن يعتبر أقوى عقار خافض لضغط الدم في العالم، وفي حال تم تطبيقه في وقت قريب جداً بعد عملية زراعة الشعر فإنه سوف يمتص للدم عبر جميع هذه الندبات الصغيرة الموجودة حديثاً في فروة الرأس أثناء عملية زراعة الشعر ويسبب هبوطاً في ضغط الدم والذي يعتبر خطراً فعلياً. وقد يتعرض الأشخاص الكبار في السن والذين يعانون من ضغط دم منخفض لخطر الإغماء. لهذا السبب يجب تأجيل استخدامه لبعد اليوم العاشر من العملية. سبب آخر لذلك هو عدم التأثير على البصيلات المزروعة حديثاً.

ماهو تأثير المينوكسيديل في مرحلة ما بعد زراعة الشعر؟

يسمح المينوكسيديل بنمو الشعر المزروع بشكل أسرع:

هناك العديد من الطرق التي يتبعها الأطباء لتسريع عمليات استعادة الشعر بعد الزراعة، إضافةً إلى نموٍ أسرع للشعر. معظم الأطباء ينصحون مرضاهم باستخدام المينوكسيديل 2%و5% كجزء من بروتوكول بعد عملية زراعة الشعر وذلك لأنهم يؤمنون بأن المينوكسيديل يساعد الشعر المزروع بالنمو بشكلٍ أسرع. على الرغم من أنه لا يوجد دليل يدعم ذلك، فقد أجريت دراسات مختلفة على مر الزمن لتحديد فعالية المينوكسيديل بعد زراعة الشعر.

يساعد المينوكسيديل على منع تساقط الشعر مرةً أخرى:

تسمح عملية زراعة الشعر للشخص باستعادة شعر االرأس لكنها لا تساعد على منع تساقط الشعر مرةً أخرى. إذا قمت بإجراء زراعة الشعر وأنت شاب أي قبل سن 35، فإنه من المتوقع أن يستمر تساقط الشعر حتى بعد إجراء عملية زراعة الشعر. في هذه الحالة سوف تحتاج لوسيلة لمنع تساقط الشعر مرةً أخرى.

غالباً ما يوصي الأطباء عملائهم باستخدام المينوكسيديل موضعياً لهذه الغاية. على أية حال فإن أدوية تساقط الشعر تقدم حلاً مؤقتاً وسوف يبدأ الشعر المتبقي بالتساقط في حال توقف العلاج إذاً يجب عليك أن تستخدم المينوكسيديل لبقية حياتك لتجنب تساقط أي شعر بعد عملية زراعة الشعر.

الخلاصة: زراعة الشعر أم المينوكسيديل؟ أيهما أختار؟

كما ذكرنا سابقاً فإن المينوكسيديل يفيد في منع تساقط الشعر ويساعد في علاج الصلع ولكن تأثيره يتوقف بمجرد التوقف عن استخدامه، أي أنه لا يقدم حلاً نهائياً لتساقط الشعر. كذلك فقد يتسبب في بعض الآثار الجانبية التي قد تكون مزعجة، علاوةً على كونه لا يناسب جميع حالات تساقط الشعر.

بالمقابل فإن زراعة الشعر في اسطنبول قد تشكل حلاً نهائياً لمشكلة تساقط الشعر عند الرجال والنساء على حد سواء، حيث يكون الشعر الناتج دائماً ومقاوماً للعوامل الهرمونية التي تسبب تساقطه.

نحن في مركز كلينيكانا زراعة الشعر في اسطنبول ننصح السادة العملاء المترددين في هذا الموضوع إلى مراسلتنا عبر الرقم 00905493006068 وتس آب / موبايل لتقييم الحالة حيث توجد بعض الحالات التي يكفى فيها المينوكسيديل فقط دون الحاجة لإجراء عملية زراعة الشعر وهناك حالات أخرى تتطلب ذلك، ما عليكم سوى إرسال صورك لنا وسيقوم الفريق الطبي في كلينيكانا بدراسة حالتك وإعطاؤك النصيحة الطبية التي تناسبك.