Skip to main content
مقالات عن زراعة الشعر في كلينيكانا
الرئيسية / مقالات / تركيب الشعر ومراحل نموه المختلفة

تركيب الشعر ومراحل نموه المختلفة

قد يكون تركيب الشعر بسيطاً، لكن يملك وظيفة هامة في الحياة الاجتماعية. يتألف الشعر من بروتينات متينة تسمى بالكيراتين. تقوم بصيلة الشعر بتثبيت كل شعرة في الجلد. تحتوي بصيلة الشعرعلى خلايا حية تنقسم وتكبر لتبني ساق الشعر الذي يظهر خارج الجلد. وتقوم الأوعية الدموية بتغذية بصيلة الشعر، كما تقوم أيضاً بإيصال الهرمونات التي تضبط نمو الشعر وبنيته في أوقات مختلفة من الحياة.

ما تكوين الشعر بالتحديد؟

ينمو شعرك من خلال حويصلات موجودة ضمن الجلد. يعرف جزء الشعرة الموجود تحت سطح الجلد  بجذر الشعرة، بينما يعرف الجزء الذي تراه بارزاً من الجلد هو جسم الشعرة أو ساق الشعرة. توجد بصيلات الشعر في قاعدة جذر الشعرة والتي يتم فيها امتصاص المواد المغذية من الدم ويتم فيها أيضاً تشكيل خلايا جديدة. أيضاً فإنه يوجد ضمن جريبات الشعر:

  • الحليمة الأدمية: وهى عبارة عن بروز مخروطي الشكل يوجد في قاعدة بصيلة الشعر وتقوم بتغذية بصيلة الشعر بالدم وبالتالي بالمواد الغذائية. الحليمة الأدمية هي المسؤولة عن الحصول على العناصر الغذائية الأساسية التي تعتبر حيوية لنمو الشعر الصحي من الدم وزيادة تغذية الشعر. تحتوي الحليمات الأدمية أيضاً على مستقبلات الاندروجين.
    الأندروجينات هي الهرمونات التي تقوم بتنظيم نمو الشعر ويمكنها أيضاً أن تسبب ترقق وتساقط الشعر أيضاً. يمكن القول بأن الأندروجينات تسبب ضمور الشعر.
  • الغدد الدهنية (أو الغدة الزيتية): تفرز مادة دهنية لترطيب الشعر وتبقيه صحياً ولامعاً.
  • العضلة المُقفة للشعرة (وهي عضلة صغيرة ترتبط ببصيلة الشعر) erector pili muscle . تستجيب هذه العضلة للمنبهات (كالخوف أو البرد) مسببة تقلص البصيلات وينتج عن ذلك انتصاب الشعر. أثناء ذلك تقوم البصيلة بالحصول على المواد الغذائية من الحليمة الأدمية، ثم تنتج خلايا شعر جديدة. 

عندما تتحرك هذه الخلايا للأعلى عبر جذر الشعر، فهي تتمايز من خلال عملية تسمى التقرّن، حيث تمتلئ بالألياف البروتينية وتفقد نواتها. عندما تخسر الخلايا نواتها لا تعود حية بعد ذلك. 

أما ساق الشعرة يتكون من:

  1. طبقة رقيقة خارجية واقية وبدون لون تقوم بحماية القشرة.
  2. القشرة وهى طبقة طبقة متوسطة وتعطي الشعرة صلابةً ولوناً وملمساً.
  3. النخاع أو اللب (يوجد في الشعر الدائم) وتتخلل خلاياه فراغات هوائية.

في الحقيقة، يتكون شعرك بنسبة 91% من البروتينات وسلاسل طويلة من الأحماض الأمينية. توجد هذه السلاسل ضمن ألياف قشرة الشعر. تتكون الأحماض الأمينية لهذه السلاسل من عناصر الكربون، الأكسجين، الهيدروجين، النتروجين والكبريت (وهي أيضاً العناصر الرئيسية للجلد والأظافر). ومما سبق يتضح الدور الرئيسي للبروتينات في تركيب الشعر وضرورة تأمين الاحتياجات اليومية من البروتين للحفاظ على شعرٍ صحي وقوي.

كم عدد الشعر في رأس الإنسان؟

  • في المتوسط، يحتوي رأس كل شخص على حوالي 100.000 بصيلة شعر. وقد يحتوي رأس بعض الأشخاص على 150.000 بصيلة شعر أو أكثر. 
  • في رأس الطفل، هناك حوالي 1100 بصيلة لكل سم مربع. وينخفض عدد بصيلات الشعر ببلوغ سن الـ 25 عاماً ليصبح حوالي 600 ولكن يعتمد هذا العدد على الحالة البدنية للشخص. 
  • في الأعمار ما بين 30 و50 عاماً، ينخفض عدد بصيلات الشعر أكثر إلى 250-300 بصيلة لكل سم مربع، وبعد هذه المرحلة يبدأ التساقط الطفيف للشعر مع تقدم العمر. 
  • كل بصيلة شعرة تعطي نحو 20 شعرة جديدة في الحياة. وتنموكل شعرة جديدة لعدة سنوات، ويمكن أن يصل طولها إلى أكثر من متر. 
  • تسقط الشعرة في نهاية المطاف، ويتم إستبدالها بشعرة جديدة.

والآن لنتكلم عن دورة حياة الشعر

من المهم جدأ فهم  دورة حياة الشعر لمعرفة وفهم العديد من المشاكل التي يمكن أن تواجه شعرك. تتكون دورة نمو الشعر من ثلاثة مراحل متميزة: الأناجين، الكاتاجين والتلوجين.

طور الأناجين (طور النمو): 

ينمو شعرك بقرابة 1.25 سم في الشهر، وبشكل أسرع في الصيف منه في الشتاء.يستمر طور النمو أو طور الأناجين لقرابة 3-5 سنوات، إذاً يكون متوسط الطول الكامل للشعرة هو من 45 سم ل 76 سم. يكون طور النمو بشكلٍ عام أطول لدى العرق الآسيوي ويمكن أن يستمر حتى 7 سنوات وتكون الشعرة قادرة على الوصول لطول 1 متر.

طور الكاتاجين (طور التراجع):

في نهاية طور النمو فإن شعرك يدخل في طور التراجع. وهى فترة انتقالية قصيرة يمكنها أن تدوم لمدة 10 أيام تقريباً.

طور التلوجين (طور التساقط):

أخيراً، سوف يدخل شعرك في طور التساقط، وهو طور الراحة الذي يحدث عندما يتساقط الشعر. بعد ذلك تبقى بصيلات الشعر غير فعالة لمدة 3 شهور ويتم إعادة مجمل العملية. تعتبر كل بصيلة شعر مستقلة عن غيرها وتدخل فى دورة نمو في أوقات مختلفة، ولو كان غير ذلك فإن كل شعرك سوف يتساقط مرةً واحدة. بدلاً من ذلك، سوف يتساقط بضع شعيرات فقط في اليوم، حتى 80 شعرة في فروةالرأس الصحية.

يحدث تساقط الشعر نتيجة مشكلة في نمو الشعر بسبب أى خلل فى دورة حياة الشعر. قد تتأثر دورة نمو الشعر ببعض الأمراض مثل اضطرابات الاستقلاب، سوء التغذية.